عدة التقويم التشخيصي 2016/2017

عدة التقويم التشخيصي

 

عدة تلتقويم التشخيصي

2016/2017


 

http://www.encyedu.com/2016/08/diagnostic.html

أول عملية تأتي في بداية الموسم الدراسي بعد الإنتهاء من تسجيل المتعلمين و توزيعهم على الأقسام و تمكينهم من أدواتهم كما هو وارد في مقرر وزير التربية الوطنية المنظم للموسم الدراسي 2016/2017 هي عملية التقويم التشخيصي، و هي من الأهمية بمكان لدرجة تخصيص أسبوعين متتاليين لمعرفة مستوى المتعلم و النمط الذي سيتبع طيلة الموسم الدراسي في إرساء الموارد كما تساعد على تفييئ المتعلمين إلى مجموعات حسب تحكمهم في الموارد التعليمية .
 
 
 
و حتى نكون عمليين في طرحنا علميين في مقاربتنا وجب اولا الإتفاق على ماهية التقيوم التشخيصي الذي يعتبر أسلوب تعلم وتعليم يتطلب الجمع المنظم للمعلومات عن تحصيل الطلبة؛ لتحديد مواطن القوة والضعف لديهم . وبناء أنشطة صفية تلبي حاجات التلاميذ التعليمية .
هذه العملية تشجع على تفريد التعلم و جعل عملية التقويم عملية مستمرة غير مرتبطة بزمن محدد في أفق تنمية حاجات الأفراد حسب قدراتهم من خلال مجموعة من المراحل يمكن إجمالها في :

       1- التخطيط 2- التعلم و التعليم 3- التسجيل 4- التقرير 5- التقويم
كثير من الزملاء يحصرون التقويم التشخيصي في عملية مختصرة تتلخص في بضعة تمارين بسيطة أو مركبة لتنتهي العملية، و هنا لابد من فتح قوس يمكن اعتباره رأيا شخصيا لكنني أؤمن أن له سندا قويا خصوصا من حيث الممارسة الصفية . حتى تحقق عملية التقويم التشخيصي أهدافها بشكل سليم صحيح و تعطي نتائج دقيقة تساعدنا لابد من توفر مجموعة من الشروط :
 
1- تحديد الأهداف التدريسية: فانت في بداية السنة تفترض مجموعة من الفرضيات ترتبط ارتباطا وثيقا بمحيط المتعلمات و المتعلمين و فئتهم العمرية و مستواهم الدراسي، إذ لا يمكن بناء عدة للتقويم التشخيصي بنفس الطريقة لمتعلمي المستوى الثاني و السادس من التعليم الإبتدائي! فلكل خصوصياته و قدراته، و هنا يأتي دور التخطيط.
2- تحديد المتطلبات السابقة للمعرفة: أبرز عملية في هذه النقطة هي تحديد المستوى، فمثلا يقوم كثير من المدرسين باعتماد تقويم تشخيصي للمكتسبات القبلية لمتعلمي المستوى الأول، و هو امر في اعتقادي مجانب للصواب، لأن الأصح هو تقويم للتمثلات لدى هؤلاء المتعلمين الذين لم يسبق لأغلبهم ولوج أقسام التعليم الأولي، و هكذا دواليك مع باقي المستويات.
3- الفرز و التفييئ: بعد تقديم التقويم لا يكفي أن تقوم بإلقاء نظرة خاطفة أو تصحيحه و ركنه في أحد رفوف الخزانة، بل يجب بعد التصحيح بطبيعة الحال فرز إنتاجات المتعلمين و تفييئها حسب ثلاثة أصناف في الغالب الأعم (متحكم - متحكم نسبيا - ضعيف التحكم)، و هي العملية التي ستفرز لك مجموعات متباينة حسب طبيعة المواد إذ ليس بالضرورة أن تكون المجموعات نفسها في جميع المواد .. و هذه العملية لها من الأهمية ما لها لأنها ترتبط ارتباطا وثيقا بالخطوة المقبلة و أي اهمال لها يعني انحرافا متفاوتا في النتائج المتوخاة.
4- تحديد عدة المعالجة: بعد الفرز و التفييئ ستجد نفسك مطالبا بإعداد عدة لمعالجة التعثرات و تذييل الصعوبات، لذلك ركزت لك على النقطة السابقة لأنها ستسهل عليك المأمورية هنا، فثلاث مجموعات كافية لتركز مجهوداتك و تصل لأقصى حد ممكن في تحقيق أهداف التقويم التشخيصي.
انتهينا .. !! عفوا لكننا لم ننته، لأنه من الواجب أن تذيل الأنشطة العلاجية و الإغنائية بتقويم جامع يؤكد نجاح العملية برمتها أو وجود نقائص ما في مرحلة ما .. هذا سيفيدك لإستحضار هذه النتائج اثناء إرساء الموارد طيلة الموسم الدراسي في أفق معالجة ما بقي بشكل ضمني .
5- إنجاز تقرير شامل: و هي نقطة يغفل عنها الكثيرون، أرجوك، و اعتبرها نصيحة أخ لأخيه، فضلا لا أمرا وثق كل ما تقوم به لأنك ستحتاجه عاجلا أم آجلا و لا تستهن بأي نشاط تقوم به .. في عملية التقويم التشخيصي لابد من إنجاز تقرير شامل يضم ديباجة خاصة ثم تفصيلا لأنشطة التقويم، جداول الفرز و التفييئ، عدة المعالجة، النتائج الخاصة بكل متعلم، خلاصة تحدد فيها الخطوات التي ستتخذها لأن التعليم سيرورة مستمرة دون ان تنسى الإحتفاظ بجميع أوراق عمل المتعلمين .
 
سيقول قائل منكم أطلت يا أخ العرب .. ألا تعرف ظروفنا و ظروف عملنا؟ هل تعتقد اننا متفرغون لإتباع هرطقاتك هاته؟ .. و هنا لابد من مقاطعتك لأخبرك ببضعة امور: فعبد ربه أستاذ يدرس في العالم القروي بمنطقة جبلية أسندت له 6 مستويات بأكملها(الأول ابتدائي + الثاني ابتدائي + الثالث ابتدائي + الرابع ابتدائي + الخامس ابتدائي + السادس ابتدائي) في حجرة دراسية واحدة، أعيش على أعصابي نظير ظلم كبير لحقني من الحركة "الإنتقامية" .. أحب التعليم و أريد المساهمة في تطويره و لا أجد إلا العراقيل، لكن ماذا سأفعل؟ هل سألعن الظلام؟ هل سأنتظر معجزة إلهية؟ .. دون أن تنسى ان ما ذكرته أعلاه سييسر أمورك طيلة الموسم و ستتذكرني .
و حتى لا تعتقد انني أرمي بك في ظلمات بعضها فوق بعض و اتركك لحالك، فقد جهزت لك العدة كاملة من ألفها ليائها حتى أسهل عليك المامورية منتظرا منك دعوة صالحة في الغيب و لا شيء آخر ... إليك روابط التحميل :
 
1- التقرير [PDF] و [WORD]

ميديافاير || عرب شير

2- الروائز (سيتم طرحها تدريجيا)
الروائز لظروف صحية لا يمكنني إعدادها في الوقت الحالي و أعتذر عن ذلك .. و حتى لا يظل العمل ناقصا أحيلكم على هذا الموقع الذي وفر تقريبا روائز في المستوى ... فقط تجدر الإشارة إلى أن التقويم التشخيصي يشمل المواد الأساس المتمثلة في : العربية، الفرنسية، الرياضيات، النشاط العلمي ...

الموقع الأول : من هنا 

5 votes. Average: 2.20 / 5.

إضافة تعليق

You're using an AdBlock like software. Disable it to allow submit.